فلسفة الجسد دار التنوير للطباعة والنشر - لبنان

فلسفة الجسد

المصدر: دار التنوير للطباعة والنشر - لبنان

المؤلف / دار النشر / عدد الصفحات

سمية بيدوع / دار التنوير للطباعة والنشر - لبنان / 126


$4.00 400
في المخزون
عنوان الكتاب
فلسفة الجسد
دار النشر
دار التنوير للطباعة والنشر - لبنان
نريد بهذا الكتاب ابراز المشكلات البيواتيقية المتعلقة بالجسد بالنظر الى التكنولوجيات المعاصرة واعادة القيمة للجسد أي بعبارة أخرى للشخصية البشرية وعموما " للانسان " الذي تحكمت فيه التكنولوجيات وصيرت جسده مثل الآلة تحذف وتزيد وتعدل أجزاءه حسب الطلب والحاجة والرغبة مما جعل الانسان ينسى انه يتعامل مع أخيه الانسان.فاختيار البحث بعنوان " فلسفة الجسد في الأخلاقيات البيولوجية " كمبحث في البيواتيقا لم يكن تركيبا اعتباطيا والمقصود به ، هو جعل الجسد مائلا من جديد أمام الفكر لاستحضار موضوعات خارجية وداخلية في الجسد البشري ولو كانت في حالة غياب وعدم وجود أو كانت عينية ، يعني اننا سنهتم بما هو كائن وما سيكون بالنسبة للجسد البشري في الأخلاقيات البيولوجية.

نريد بهذا الكتاب ابراز المشكلات البيواتيقية المتعلقة بالجسد بالنظر الى التكنولوجيات المعاصرة واعادة القيمة للجسد أي بعبارة أخرى للشخصية البشرية وعموما " للانسان " الذي تحكمت فيه التكنولوجيات وصيرت جسده مثل الآلة تحذف وتزيد وتعدل أجزاءه حسب الطلب والحاجة والرغبة مما جعل الانسان ينسى انه يتعامل مع أخيه الانسان.
فاختيار البحث بعنوان " فلسفة الجسد في الأخلاقيات البيولوجية " كمبحث في البيواتيقا لم يكن تركيبا اعتباطيا والمقصود به ، هو جعل الجسد مائلا من جديد أمام الفكر لاستحضار موضوعات خارجية وداخلية في الجسد البشري ولو كانت في حالة غياب وعدم وجود أو كانت عينية ، يعني اننا سنهتم بما هو كائن وما سيكون بالنسبة للجسد البشري في الأخلاقيات البيولوجية.



نريد بهذا الكتاب ابراز المشكلات البيواتيقية المتعلقة بالجسد بالنظر الى التكنولوجيات المعاصرة واعادة القيمة للجسد أي بعبارة أخرى للشخصية البشرية وعموما " للانسان " الذي تحكمت فيه التكنولوجيات وصيرت جسده مثل الآلة تحذف وتزيد وتعدل أجزاءه حسب الطلب والحاجة والرغبة مما جعل الانسان ينسى انه يتعامل مع أخيه الانسان.
فاختيار البحث بعنوان " فلسفة الجسد في الأخلاقيات البيولوجية " كمبحث في البيواتيقا لم يكن تركيبا اعتباطيا والمقصود به ، هو جعل الجسد مائلا من جديد أمام الفكر لاستحضار موضوعات خارجية وداخلية في الجسد البشري ولو كانت في حالة غياب وعدم وجود أو كانت عينية ، يعني اننا سنهتم بما هو كائن وما سيكون بالنسبة للجسد البشري في الأخلاقيات البيولوجية.