حرائق اليمن شهادات من الداخل؛ من انهيار دولة الجنوب إلى انهيار الدولة الدار العربية للعلوم ناشرون - لبنان

حرائق اليمن شهادات من الداخل؛ من انهيار دولة الجنوب إلى انهيار الدولة

المصدر: الدار العربية للعلوم ناشرون - لبنان

المؤلف / دار النشر / عدد الصفحات

خيرالله خيرالله / الدار العربية للعلوم ناشرون - لبنان / 482


$9.90 990
في المخزون
عنوان الكتاب
حرائق اليمن شهادات من الداخل؛ من انهيار دولة الجنوب إلى انهيار الدولة
دار النشر
الدار العربية للعلوم ناشرون - لبنان
ISBN
9786140118775
اهتم خيرالله خيرالله باليمن منذ ما يزيد على ثلاثة عقود، وزار البلد الذي كان دولتين مستقلتين للمرة الأولى في مطلع العام 1986. ً للقسم العربي والدولي التقى كبار الشخصيات اليمنية وأجرى أحاديث صحافية معها بصفته رئيسا ً مستقلاً من 1998 إلى اليوم. ً عربيا في "النهار" بين 1976 و 1998 ،وكاتبا ً على اليمن، الذي صار كاهتمام عاشق ببلد لا شبيه له في العالم، من خلال مقالاته بقي اهتمامه منصبا السياسية التي تنشر في "العرب" اللندنية و"الرأي" الكويتية و"المستقبل" اللبنانية. شهد الكاتب انهيار دولة الجنوب، ثم مرحلة الوحدة اليمنية التي تحققت في 1990 ،وحرب صيف 1994 وصولاً إلى الانقلاب على النظام المعقد الذي أقامه علي عبدالله صالح في العام 2011 وصعود الحوثيين... أي إلى انهيار اليمن الذي عرفناه. في «حرائق اليمن» يسلط خيرالله خيرالله الضوء على المشهد السياسي اليمني المعاصر يقول رأيه بالصراع والوحدة والجغرافيا والتاريخ وحتى بالحجر والبشر من دون الدخول في تكهنات أو حتى
اهتم خيرالله خيرالله باليمن منذ ما يزيد على ثلاثة عقود، وزار البلد الذي كان دولتين مستقلتين للمرة الأولى في مطلع العام 1986. ً للقسم العربي والدولي التقى كبار الشخصيات اليمنية وأجرى أحاديث صحافية معها بصفته رئيسا ً مستقلاً من 1998 إلى اليوم. ً عربيا في "النهار" بين 1976 و 1998 ،وكاتبا ً على اليمن، الذي صار كاهتمام عاشق ببلد لا شبيه له في العالم، من خلال مقالاته بقي اهتمامه منصبا السياسية التي تنشر في "العرب" اللندنية و"الرأي" الكويتية و"المستقبل" اللبنانية. شهد الكاتب انهيار دولة الجنوب، ثم مرحلة الوحدة اليمنية التي تحققت في 1990 ،وحرب صيف 1994 وصولاً إلى الانقلاب على النظام المعقد الذي أقامه علي عبدالله صالح في العام 2011 وصعود الحوثيين... أي إلى انهيار اليمن الذي عرفناه. في «حرائق اليمن» يسلط خيرالله خيرالله الضوء على المشهد السياسي اليمني المعاصر يقول رأيه بالصراع والوحدة والجغرافيا والتاريخ وحتى بالحجر والبشر من دون الدخول في تكهنات أو حتى
اهتم خيرالله خيرالله باليمن منذ ما يزيد على ثلاثة عقود، وزار البلد الذي كان دولتين مستقلتين للمرة الأولى في مطلع العام 1986. ً للقسم العربي والدولي التقى كبار الشخصيات اليمنية وأجرى أحاديث صحافية معها بصفته رئيسا ً مستقلاً من 1998 إلى اليوم. ً عربيا في "النهار" بين 1976 و 1998 ،وكاتبا ً على اليمن، الذي صار كاهتمام عاشق ببلد لا شبيه له في العالم، من خلال مقالاته بقي اهتمامه منصبا السياسية التي تنشر في "العرب" اللندنية و"الرأي" الكويتية و"المستقبل" اللبنانية. شهد الكاتب انهيار دولة الجنوب، ثم مرحلة الوحدة اليمنية التي تحققت في 1990 ،وحرب صيف 1994 وصولاً إلى الانقلاب على النظام المعقد الذي أقامه علي عبدالله صالح في العام 2011 وصعود الحوثيين... أي إلى انهيار اليمن الذي عرفناه. في «حرائق اليمن» يسلط خيرالله خيرالله الضوء على المشهد السياسي اليمني المعاصر يقول رأيه بالصراع والوحدة والجغرافيا والتاريخ وحتى بالحجر والبشر من دون الدخول في تكهنات أو حتى