تكوين العقل العربي مركز دراسات الوحدة العربية

تكوين العقل العربي

المصدر: مركز دراسات الوحدة العربية

المؤلف / دار النشر / عدد الصفحات

محمد عابد الجابري / مركز دراسات الوحدة العربية / 384


$13.86 1386
في المخزون
عنوان الكتاب
تكوين العقل العربي
دار النشر
مركز دراسات الوحدة العربية
ISBN
9789953828466
إن نقد العقل جزء أساسي وأولي في كل مشروع للنهضة، ولكن النهضة العربية الحديثة جرت فيها األمور على غير هذا المجرى، وإلى هذا العامل يحيل الدكتور محمد عابد الجابري سبب تعثر هذه النهضة. لذا كان كتابه هذا تكوين العقل العربي في سبيل نقد هذا العقل، وذلك بهدف مراجعة شاملة آللية العقل العربي وللوقوف على آلياته ومفاهيمه وتصوراته طريقًا ورؤاه على امتداد مئة عام، وذلك من خالل عملية نقد كان رائدها التحرر من إسار القراءات السائدة الستنئناف النظر في معطيات الثقافة العربية اإلسالمية بمختلف فروعها دون التقيد بوجهات النظر السائدة. وقد انقسم بحثه هذا إلى جزءين منفصلين ولكن متكاملين جزء تناول "تكوين العقل العربي"، والجزء الثاني تناول تحليل بنية العقل العربي. وغاية الدكتور الجابري من كل ذلك محاولة في سبيل المساهمة ومن جديد في بناء نهضة بعقل ناهض.
إن نقد العقل جزء أساسي وأولي في كل مشروع للنهضة، ولكن النهضة العربية الحديثة جرت فيها األمور على غير هذا المجرى، وإلى هذا العامل يحيل الدكتور محمد عابد الجابري سبب تعثر هذه النهضة. لذا كان كتابه هذا تكوين العقل العربي في سبيل نقد هذا العقل، وذلك بهدف مراجعة شاملة آللية العقل العربي وللوقوف على آلياته ومفاهيمه وتصوراته طريقًا ورؤاه على امتداد مئة عام، وذلك من خالل عملية نقد كان رائدها التحرر من إسار القراءات السائدة الستنئناف النظر في معطيات الثقافة العربية اإلسالمية بمختلف فروعها دون التقيد بوجهات النظر السائدة. وقد انقسم بحثه هذا إلى جزءين منفصلين ولكن متكاملين جزء تناول "تكوين العقل العربي"، والجزء الثاني تناول تحليل بنية العقل العربي. وغاية الدكتور الجابري من كل ذلك محاولة في سبيل المساهمة ومن جديد في بناء نهضة بعقل ناهض.
إن نقد العقل جزء أساسي وأولي في كل مشروع للنهضة، ولكن النهضة العربية الحديثة جرت فيها األمور على غير هذا المجرى، وإلى هذا العامل يحيل الدكتور محمد عابد الجابري سبب تعثر هذه النهضة. لذا كان كتابه هذا تكوين العقل العربي في سبيل نقد هذا العقل، وذلك بهدف مراجعة شاملة آللية العقل العربي وللوقوف على آلياته ومفاهيمه وتصوراته طريقًا ورؤاه على امتداد مئة عام، وذلك من خالل عملية نقد كان رائدها التحرر من إسار القراءات السائدة الستنئناف النظر في معطيات الثقافة العربية اإلسالمية بمختلف فروعها دون التقيد بوجهات النظر السائدة. وقد انقسم بحثه هذا إلى جزءين منفصلين ولكن متكاملين جزء تناول "تكوين العقل العربي"، والجزء الثاني تناول تحليل بنية العقل العربي. وغاية الدكتور الجابري من كل ذلك محاولة في سبيل المساهمة ومن جديد في بناء نهضة بعقل ناهض.