اتصل بنا الان
+96264622020
0منتج(s)

لا توجد منتجات في عربة التسوق الخاصة بك

Product was successfully added to your shopping cart.

امرأة من ماريوبول

مشاهدة سريعة

الكاتبة نتاشا فودين حائزة جائزة معرض لايبزيغ للإبداع الروائي عن كتابها هذا، وهي من أرفع الجوائز في ألمانيا، كما يندرج الكتاب ضمن لائحة الكتب التي يينصح معهد غوتة الألماني بترجمتها إلى العربية، وقد جرت الترجمة من قبل المترجمة التي تم اقتراحها من قبل لجنة المعهد.
تتحدّث الرواية عن الرحلة التي خاضتها الكاتبة للبحث عن أمها التي تبدأ قصتها في عام 1943، حين تم ترحيلها مع زوجها من ماريوبول، للعمل القسري في ألمانيا. لم تكن لدى الكاتبة معلومات سوى اسم أمّها، وتاريخ مولدها ومكانه (في ماريوبول الأوكرانية)، وتاريخ زواجها وتاريخ وصولها إلى ألمانيا. بالإضافة إلى ثلاث صور فوتوغرافية، وبعض الذكريات الضبابية تبني فودين من خلالها قصّة شخص واحد تحمل في طيّاتها مصير الملايين.
كتابٌ استثنائي يروي، بالتفاصيل، بحثاً جدلياً عن الحقيقة، ويُلقي الضوء على إحدى أفظع المآسي الأوروبية لمجازر النازيين بحق من هم من غير اليهود، من خلال الإبادة القائمة على السخرة في معسكرات العمالة، حيث تختلف طريقة الموت فقط. وهذا الموضوع الذي ندر التطرق إليه في السابق تعيد الكاتبة إحياءه في كتابها هذا، لتستعيد شجرة العائلة، ومعها ذلك الإحساس بالانتماء الذي افتقدته طيلة حياتها، هي التي كانت تعتقد أنه لا تاريخ ولا أصل لها، ولكنه تاريخ عبّدته جماجم التوتاليتاريات. سيرة ذاتية ذات لغة أدبية عالية تجمع بين السيرة والرواية.
US$ 13٫00

التوافر: متوفر حاليا


رمز الكتاب : 40000920
ISBN / ردمك : 9786144585269
اسم المؤلف : ناتاشا فودين
عدد الصفحات : 428
تاريخ النشر : 2020
دار النشر : شركة المطبوعات للتوزيع والنشر
غلاف الكتاب :
عدد الوحدات : N/A

التفاصيل

الكاتبة نتاشا فودين حائزة جائزة معرض لايبزيغ للإبداع الروائي عن كتابها هذا، وهي من أرفع الجوائز في ألمانيا، كما يندرج الكتاب ضمن لائحة الكتب التي يينصح معهد غوتة الألماني بترجمتها إلى العربية، وقد جرت الترجمة من قبل المترجمة التي تم اقتراحها من قبل لجنة المعهد. تتحدّث الرواية عن الرحلة التي خاضتها الكاتبة للبحث عن أمها التي تبدأ قصتها في عام 1943، حين تم ترحيلها مع زوجها من ماريوبول، للعمل القسري في ألمانيا. لم تكن لدى الكاتبة معلومات سوى اسم أمّها، وتاريخ مولدها ومكانه (في ماريوبول الأوكرانية)، وتاريخ زواجها وتاريخ وصولها إلى ألمانيا. بالإضافة إلى ثلاث صور فوتوغرافية، وبعض الذكريات الضبابية تبني فودين من خلالها قصّة شخص واحد تحمل في طيّاتها مصير الملايين. كتابٌ استثنائي يروي، بالتفاصيل، بحثاً جدلياً عن الحقيقة، ويُلقي الضوء على إحدى أفظع المآسي الأوروبية لمجازر النازيين بحق من هم من غير اليهود، من خلال الإبادة القائمة على السخرة في معسكرات العمالة، حيث تختلف طريقة الموت فقط. وهذا الموضوع الذي ندر التطرق إليه في السابق تعيد الكاتبة إحياءه في كتابها هذا، لتستعيد شجرة العائلة، ومعها ذلك الإحساس بالانتماء الذي افتقدته طيلة حياتها، هي التي كانت تعتقد أنه لا تاريخ ولا أصل لها، ولكنه تاريخ عبّدته جماجم التوتاليتاريات. سيرة ذاتية ذات لغة أدبية عالية تجمع بين السيرة والرواية.

معلومات اضافية

اسم المؤلف ناتاشا فودين